منتديات الشيعة الامامية

ان الكتابات تعبر عن راي كاتبها
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 كتاب الميراث (- الفصل السادس - )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الدكتور سعيد الرواجفه



عدد المساهمات : 35
تاريخ التسجيل : 02/10/2011

مُساهمةموضوع: كتاب الميراث (- الفصل السادس - )   الأحد مارس 11, 2012 1:37 pm


صفحة الغلاف
الميراث( الفصل السادس )
في الارض المقدسة
Inheritance
In The Holly Land
L a Herencia En L a Tierra Santa
Héritage
En Terre Sainte

ירושה -
בארץ הקודש
भाग
पवित्र भूमि में
Наследование
- в Святую Землю

المؤلف :- الدكتور سعيد احمد عبد الله ابو الشيخ الرواجفه
AUTOR :- Dr . Said A . A .A . Al-Rawajfeh
АВТОР: - д-р. Саид... Аль-Rawajfeh
लेखक: - डॉ.. एक ने कहा. एक. अल - Rawajfeh
מחבר: - ד"ר. אמר... אל Rawajfeh
--------------------------------------------------------------------------
يا بني إسرائيل
إنكم رائعون !! حقا رائعون !!
إنكم رائعون في النظام , رائعون في العدل ورائعون في حفظ كرامة الإنسان وحريصون على حياة الإنسان ,
ولكن كل هذه الروعات هي فقط للإنسان الذي يحمل هويتكم أو هو جزء من شعبكم ! وفي غير هذا فأنتم حقا المضمرون الشر على كل من هم
غيركم !
إنكم في هذه الروعات أنجزتم هدف الإسلام وأنتم تحاربونه , أو سرقتموها وصببتم على أهله ما شئتم !إن هدف الاسلام في الارض
هو إقرار النظام والعدالة وحفظ كرامة الانسان !
لقد أنجزتم -ومع شديد أسفي على المسلمين – أهداف الاسلام العامة
ولكن فقط في دائرة محدودة وشعب ضيق هو شعبكم ! وكان هذا كافيا لإعطاءكم المزية والمبادرة , فإذا ما تواجه الظالمون فالغلبة للأقوياء
فكيف وأنتم الظالمون الأعدل , لقد كان فرميتم من تبقى بالبلاء !
يا بني إسرائيل ليتكم جئتمونا بلا سلاح إذاً كنتم أساتذة حضارة
في بقايا إمبراطورية مهزومة ومغلقة قبل ذلك منذ قرون ! ولكن هيهات
لصاحب الفساد الأبدي أن يتحول الى أداة للخير !
لو جئتم بلا صهيونبة وبلا أساطير حول القدس إذاً لما كان بين الجميع أحقاد ودماء ولكان في أرض سام متسع لكل أبناء سام ولاتسعت صدور الجميع للجميع ! ألم تكونوا كذلك أيام العصور الاسلامية الزاهية
ورغم ما أنطويتم عليه من حقد وأذى وشر !
ليتكم عدتم تطالبون فقط بالميراث , ميراثكم في نبي الله ابراهيم , إذاً لوجدتم العقلانية والإنصاف !
فإن كنتم تريدون ميراث النبوة الحكم فليس بين الله وبين أحد من خلقه نسب !لقد قال لكم أنبياءكم : لو شاء الله لجعل من الحجارة أبناء لابراهيم !
ميراث النبوة هو لمن هم على ملته وديانته ولما جاء به من نقاء العقيدة وتوحيد الله !
وإن كنتم تريدون ميراث ابراهيم في الأرض فهو ميراث لا تؤهلكم
لإمتلاكه كل قوانين الارض !
ميراث ابراهيم في الارض هو بئر وقبر !!
وحصة يعقوب فيه هو نصف الثمن ( هذا باستثناء ابناء حجون الخمسة ).جميع ورثة ابراهيم قد استمروا فوق هذا الميراث وامتلكوا ما حوله من براري .
أما يعقوب وأسباطه فقد رحلوا من البدو في إثر يوسف إلى مصر , ثم غيابهم أربعة قرون عن هذا الميراث - والذي هو نصف الثمن – فأي شريعة في الأرض تعطيكم حقا فيه بعد غياب طويل !!
وإن شئتم أن تصفوا نبي الله بالظلم أنه قد حرم جميع ورثته سوى إبن إبنه اسحق فلن يتغير الكثير فكل الميراث هو بئر وقبر هجرتموهما قرونا طويلة !
قد عدتم بعد غيبة طويلة بكبرياء تضخمت بسياط العبودية , عدتم تتحدثون عن كل ارض كنعان , عن الارض الموعودة !!
عدتم وكان لكم ما أردتم ولكن لحقبة زمنية ضيئلة أمضيتموها في صراع مع شعوب قبلكم ومع أنفسكم ومع أنبياء منكم بعثهم الله لاصلاح ما إعوج في طباعكم , ثم كان الغضب وكان الشتات الأبدي حتى عدتم من جديد !!
هذه المرة هي عودةٌ لا شتات بعدها , لأنه لن يكون بعدها بقاء !!
عدتم لأحداث إلنهاية , نهاية أحداث مسرحية التاريخ التي كان حضوركم في هذه المسرحية كسوس في كل جذع فيها !!
أمامكم الطريق السهل للخلاص من مصير تعرفونه : إخلطوا حفنة القمح لديكم مع أكوام الشعير حولكم , فالديك المنطلق لن يستطيع أن ينقر حبة قمح إختفت بين أكوام من شعير !! مشورة لن تأخذوا بها ,فزمن النهاية لله فيه قدر وأنتم تصرون على هذا القدر !!
يا علماء بني اسرائيل اتقوا الله في أبناء اسرائيل , فإنكم تعلمون ما أعلم
بل تعلمون به قبل أن أكون وقبل أن أعلم !!
في الظلال من وعيكم قضية الغفران !!
إنها قضية غفران قد علقتموها بالهيكل الثالث وأمير السلام والمحرقة والبقرة التي لاشية فيها ونارها التي تهبط من السماء !!
وتعتقدون أيضا أن الغفران لن يكون قبل أن يرتوي ثرى الارض المقدسة من دماءكم وينبت النجيل من هذه الدماء !!
إنه غفران يكلف الحياة وأي قيمة لغفران موهوم بعد الموت في متاهات الغضب !!
حسنا !إنكم تعلمون أنكم مطرودين من رحمة الله وأنكم تلهثون خلف التوبة وتصرون أن الله لن يغفر لكم حتى يرتوي الثرى وينبت النجيل !
في الحقيقة انتم قوم بائسون !!
لا بأس !ستسيل دماءكم وسيرتوي الثرى وسينبت النجيل ولكن الله لن يغفر لكم !! بقيتكم تدل عليكم ! بقيتكم الباقية ستسجد صاغرة في معبد وعبادة رب الجنود أو في عبادتي , ولا فرق فالمبدأ واحد ما دام من تعبدون ليس بإله أو هو ليس : الله ! , ولا فرق فالمبدأ واحد ما دام من تعبدون ليس بإله أو هو ليس : الله !
= ثم يأتي الفصل السابع : الدُّوّامة =
المؤلف : الدكتور سعيد أحمد الرواجفه
(يسمح النشر والترجمة )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
كتاب الميراث (- الفصل السادس - )
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الشيعة الامامية  :: قسم اهل البيت :: منتدى الحوار العام-
انتقل الى: